Pages

الاثنين، 1 أغسطس، 2011

وضاع العمر


وحارت دموعى بين السؤال

وبين الإجابة

وضاع العمر هدرا فى الإنتظار

بقيت ألملم أشلاء قلبٍ

ومرت ليالى تجر الليالى

وبقى القلب مكبل دون إختيار

تغيرت الوجوه وتبدلت الأسامى

ولازلت أنت العمر

والوطن والأرض والبحار

كان العشق والهوى

حتى الحنين

جميعهم منا يغار

نغنى بحب كل ليلة

ونسهر بحب ننشد الأشعار

مازلت أذكر ربيع قلب تحطم

واستيقظ على غدر الزمان

وتلاعبت به الأقدار

لا شئ من حولى سوى صمت الليالى

وسكون قلب أرهقه الفراق

وكثرة الأسرار

أنا لا ألومك على أمل تلاشى

أو حلم تحطم

فلقد عشت عمرى بين الطيور

اهوى التنقل والترحال

كم كنت أبنى لنا كل ليلة

ألف ألف قصر

وتهاوت بنا الأحجار

آه يا دنيايا

عشت فى قلبى سجينا

مت كل ليلة ألف مرة

وضاع العمر منى فى التمنى

حبنا قد مات فى المهد

طفلا لم يشاهد النهار

رحلت وحدى دون رجعة

وتركت خلفى الأهل والديار

فتشت عنك فى كل ركن

لألقاك قبل رحيل القطار

هل يسمح قلبك الدافى

أن يرتاح فيه عصفور

أتعبته الدنيا وكثرة الأسفار

هل من طريق يؤدى إليك؟

هل من سبيل لنسيان وجهك

سوى الإنتحار؟

عذراً يا عشقى لا أريدك

أريد قلبا لا يساومنى على عمرى

أريد قلبا إليه طريق سوى الإحتضار

عذراً يا عمرى

سأنهى الرواية وأسدل الستار

هناك 4 تعليقات:

mero moonlight يقول...

عذراً يا عشقى لا أريدك

أريد قلبا لا يساومنى على عمرى

أريد قلبا إليه طريق سوى الإحتضار

عذراً يا عمرى

سأنهى الرواية وأسدل الستار

........... حلوة جدا بس الروايه مانتهتش
فصله من حياتك هو اللى انتهى
انتى شاعره و مفكره و تعرفى مالفرق بين قصه عشتيها و عمر مازال امامك يطول ......
بجد اسلوبك معبر و احاسيسك مرهفه و قد تتغير الشخصيات بسبب موقف واجهته و لا تندمى على غدر واجهتيه لانه افادك ان تعرفى ان الخائنين فى هذه الدنيا يلبسون قناع الحب و الاحلام

heba atteya youssef يقول...

عذراً يا عشقى لا أريدك

أريد قلبا لا يساومنى على عمرى

أريد قلبا إليه طريق سوى الإحتضار

عذراً يا عمرى

سأنهى الرواية وأسدل الستار

اكثر من رائعه .. تسلم ايدك يا اسماء
صادقه ..معبره .. صافيه .. ابكتني

تاكاشى يقول...

ولازلت أنت العمر

والوطن والأرض والبحار

جميله جدا جدا
تسلم ايدك

غير معرف يقول...

جميلة اوى تسلم ايديكى